موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر كامل!

موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر. تحتفل العديد من البلدان باليوم العالمي لمرض الزهايمر 2022، لإحياء ذكرى مرض الزهايمر والخرف والتوعية بهما، وهما من أمراض الدماغ التنكسية التي تدمر الذاكرة ووظائف الدماغ الأخرى للإنسان، لذلك سوف نتحدث في السطور التالية عن اليوم العالمي للزهايمر علي موقع بسيط دوت كوم.

موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر

استمرارًا لحملة العام الماضي، هذا العام أيضًا، موضوع اليوم العالمي للزهايمر 2022 هو “اعرف الخرف، اعرف مرض الزهايمر”.

وفقًا لمنظمة مرض الزهايمر الدولية، كان هناك أكثر من 55 مليون شخص يعانون من هذا الاضطراب في جميع أنحاء العالم في عام 2020.

يمكن أن يتضاعف هذا العدد كل 20 عامًا، مع إجمالي 78 مليون حالة خرف في عام 2030 و 139 مليون حالة في عام 2050.

وجد أن مرض الزهايمر يصيب 50٪ إلى 60٪ من المصابين بالخرف.

مرض الزهايمر هو السبب الأكثر شيوعًا للخرف لدى كبار السن.

يتم الاحتفال بهذا اليوم في جميع أنحاء العالم لتوعية الناس بالمرض وكيف يمكن أن يؤثر على حياة الشخص اليومية.

تشخيص مرض الزهايمر

ضمن موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر سوف نوضح في السطور التالية كيفية تشخيص مرض الزهايمر:

يمكن للأطباء تشخيص 90٪ من حالات مرض الزهايمر بدقة. للتمييز بين مرض الزهايمر والأسباب الأخرى لفقدان الذاكرة، يعتمد الأطباء عادةً على الاختبارات التالية:

  1. اختبارات المعمل.
  2. الاختبارات العصبية.
  3. اختبارات مسح الدماغ.
  4. من خلال النظر إلى صور مسح الدماغ ، يمكن للأطباء ملاحظة وتحديد النتائج غير الطبيعية.
  5. مثل: جلطات دموية أو نزيف أو أورام قد تكون علامات وأعراض لمرض الزهايمر.
  6. يمكن أيضًا استخدام التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني للكشف عن مناطق الدماغ الأقل نشاطًا.

كيفية الوقاية من مرض الزهايمر

  • توقفت التجارب البشرية على لقاحات الزهايمر قبل بضع سنوات لأن بعض المشاركين في التجربة الذين حصلوا على اللقاح أصيبوا بالتهاب الدماغ الحاد.
  • ومع ذلك، يمكن تقليل خطر الإصابة بمرض الزهايمر تمامًا كما نقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • قد تؤدي العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب إلى زيادة خطر الإصابة بمرض الزهايمر.
  • العوامل الرئيسية هي: ارتفاع ضغط الدم، ومستويات الكوليسترول، ومستويات السكر في الدم.
  • إن الحفاظ على النشاط البدني والعقلي والاجتماعي من شأنه أيضًا أن يقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

ما هي عوامل خطورة مرض الزهايمر؟

ضمن موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر سوف نوضح ما هي عوامل خطورة مرض الزهايمر:

  1. العمر كلما تقدمت في العمر، يزداد خطر إصابتك بمرض الزهايمر.
  2. تاريخ العائلة وعلم الوراثة يكون خطر الإصابة بمرض الزهايمر أعلى إذا كان أحد الأقارب مصابًا به.
  3. متلازمة داون الأشخاص الذين يعانون من متلازمة داون هم أكثر عرضة للإصابة بمرض الزهايمر لأن لديهم الجين لتكوين بروتينات بيتا اميلويد.
  4. ضعف إدراكي معتدل انخفاض في الذاكرة أو مهارات التفكير الأخرى التي لا تتناسب مع عمر الشخص.
  5. صدمة الرأس السابقة إذا كنت قد تعرضت لصدمة حادة في الرأس، فمن المرجح أن تصاب بمرض الزهايمر.
  6. عوامل الخطر الأخرى هي نمط الحياة المستقرة، وانخفاض مستويات التعليم ، وأنماط النوم السيئة.
  7. إن نمط التعلم المستمر والمشاركة الاجتماعية، حيث أن الأشخاص الذين يظلون في حالة من التحفيز الذهني والفكري.
  8. وكذلك استمرار عملية التعلم وممارسة الأنشطة المحفزة اجتماعيًا هم أقل عرضة للإصابة بمرض الزهايمر.

ما هي الاعراض و العلامات العشرة لمرض الزهايمر؟

سوف نذكر في السطور التالية الاعراض و العلامات العشرة لمرض الزهايمر بالتفصيل كما يلي:

فقدان الذاكرة الذي يتعارض مع الحياة اليومية

  • من أكثر أعراض مرض الزهايمر شيوعًا فقدان قدرة المريض على تذكر الأحداث الأخيرة.
  • تشمل الأعراض الأخرى نسيان الأحداث والمواعيد المهمة ؛ تكرار نفس السؤال مرارًا وتكرارًا على الرغم من الحصول على الإجابة.
  • اعتماد المريض على وسائل التذكر (مثل الأوراق أو الملاحظات الإلكترونية) أو اعتماد المريض على أفراد عائلته لأداء العمل الذي اعتمد على نفسه في أدائه.
  • ما هو طبيعي؟ أحيانًا نسيان الأسماء أو المواعيد المهمة، لكن تذكرها بعد فترة.

الصعوبات والتحديات في التخطيط وحل المشكلات

  • قد يواجه بعض الأشخاص تغييرات في قدرتهم على التخطيط وإدارة حياتهم اليومية أو التعامل مع الحسابات والأرقام.
  • قد يواجهون مشاكل في تنفيذ الوصفات البسيطة المعتادة أو موازنة حساباتهم.
  • قد يجدون أيضًا صعوبة في التركيز ويستغرقون وقتًا أطول لتنفيذ المهام التي اعتادوا القيام بها من قبل.
  • ما هو طبيعي؟ ارتكاب أخطاء من وقت لآخر في موازنة الحسابات؟

صعوبة إتمام المهام في المنزل

  • غالبًا ما يجد الأشخاص المصابون بمرض الزهايمر صعوبة في إكمال متطلباتهم اليومية.
  • قد يجد المرضى صعوبة في القيادة إلى أماكن مألوفة، أو موازنة دفتر النقدية والمعاملات في العمل، أو تذكر قواعد لعبتهم الرياضية المفضلة.
  • ما هو طبيعي؟ يطلب أحيانًا المساعدة في كيفية تشغيل فرن الميكروويف أو تسجيل فيلم تلفزيوني

ذهن مرتبك في الزمان أو المكان

  • قد يفقد مرضى الزهايمر القدرة على تحديد التواريخ والمواسم ومرور الوقت.
  • قد يجدون صعوبة في فهم حدث ما إذا لم يحدث للتو.
  • في بعض الأحيان قد ينسون تمامًا مكان وجودهم وكيف وصلوا إلى هناك
  • ما هو طبيعي؟ ارتباك في تحديد يوم الأسبوع ولكن الشخص يسترجع اسم اليوم في وقت لاحق مباشرة.

صعوبة تفسير الصور المرئية وتحديد المسافات

  • بالنسبة لبعض الأشخاص، قد تكون مشاكل الرؤية علامة على مرض الزهايمر.
  • قد يواجه هؤلاء الأشخاص صعوبات في القراءة، والحكم على المسافات البعيدة والقريبة، وتمييز الألوان أو انعكاساتها.
  • أما مجال استقبال واستيعاب الصور المرئية.
  • قد يمر الشخص المصاب بجوار مرآة ويعتقد خطأً أن هناك شخصًا آخر في الغرفة.
  • في الغالب لا يستطيع الشخص تمييز نفسه في المرآة وفق رأي الاطباء في موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر.
  • ما هو طبيعي؟ تغيرات في القدرات البصرية للعين بسبب إعتام عدسة العين: إعتام عدسة العين

مشاكل جديدة في اختيار الكلمات المناسبة في الحوار والكتابة

  • قد يجد الأشخاص المصابون بمرض الزهايمر صعوبة في متابعة محادثة أو مناقشة مستمرة أو المشاركة فيها.
  • قد يتوقف مريض الزهايمر فجأة عن الكلام في منتصف المحادثة.
  • ثم يصبح غير قادر على الاستمرار في الكلام، أو يكرر نفس الجمل مرارًا وتكرارًا.
  • قد يتعثر في العثور على الكلمات الصحيحة، أو ينادي الأشياء بغير أسمائها (أي تسمى “الساعة” ساعة المنبه).
  • ما هو طبيعي؟ صعوبة في العثور على الكلمات الصحيحة في بعض الأحيان.

وضع الأشياء في المكان الخطأ

  • قد يضع مريض الزهايمر الأشياء في غير مكانها المعتاد، ثم يفقد أغراضه ولا يمكنه العودة إلى الخطوات للعثور عليها.
  • أحيانًا يتهم المريض الآخرين بسرقة أغراضه. قد يتكرر هذا السلوك بمرور الوقت.
  • ما هو طبيعي؟ وضع الأشياء في غير مكانها المعتاد وبالتالي فقدها لبعض الوقت مثل النظارات أو جهاز التحكم عن بعد

قلة الرأي سدادة

  • يعاني مرضى الزهايمر من تغيرات في حكمهم أو اتخاذهم للقرارات.
  • على سبيل المثال، قد يتخذون قرارات سيئة أو أحكامًا خاطئة فيما يتعلق بمعاملاتهم المالية وينفقون الكثير من المال على التسوق عبر التلفزيون.
  • قد لا يهتمون أيضًا بنظافتهم الشخصية والعناية الشخصية وفق رأي الأطباء في موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر.
  • ما هو طبيعي؟ اتخذ قرارًا سيئًا مرة واحدة.

عزلة اجتماعية

  • قد يبدأ المرضى الذين يعانون من أعراض مرض الزهايمر في الانسحاب من هواياتهم المفضلة.
  • أو أنشطتهم الاجتماعية المعتادة مثل زيارة العائلة والأصدقاء أو المشاركة في المشاريع الترفيهية أو الرياضية في بيئة العمل أو الأسرة.
  • قد يجدون أيضًا صعوبة في متابعة رياضتهم المفضلة، أو تشجيع فريقهم، أو حتى تذكر قواعد إكمال هوايتهم المفضلة.
  • قد يكون الانطواء هو اختيارهم بسبب وعيهم بالتغيرات التي حدثت في نمط حياتهم وصعوبة التأقلم معها
  • ما هو طبيعي؟ الشعور بالتعب والملل من العمل وبعض الالتزامات العائلية والاجتماعية

تغير المزاج والشخصية

  • قد يصاب مريض الزهايمر بالارتباك والارتباك والشك والإحباط والاكتئاب والخوف والريبة.
  • كما يمكن أن يتضايقوا بسهولة في المنزل أو في العمل أو في أماكن خارج بيئتهم الآمنة المعتادة
  • ما هو طبيعي؟ الحساسية عند كسر الروتين المعتاد.
  • في حالة ظهور أي من هذه الأعراض فيك أو في شخص قريب منك، استشر الطبيب على الفور وفق المعلومات الموجودة في موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر.

ما هي المراحل السبعة لمرض الزهايمر؟

سوف نذكر في السطور التالية المراحل السبعة لمرض الزهايمر:

المرحلة الأولى

  • وظيفة طبيعية تمامًا (لا توجد أعراض).
  • لا يعاني الشخص من أي مشاكل معرفية أو عقلية.
  • المقابلة مع الاختصاصي لا تشير إلى أي أعراض مرحلية.

المرحلة الثانية

  • تدهور طفيف جدًا في الإدراك (يمكن أن يكون تغيرات في العمر أو أعراض مبكرة لمرض الزهايمر)
  • قد يشعر الإنسان كما لو أنه يعاني من فقدان الذاكرة، خاصة إذا نسي الكلمات أو الأسماء المعروفة له، أو مكان وضع المفاتيح والنظارات أو الأشياء الأخرى المستخدمة يومياً.
  • لكن هذه المشاكل لا تظهر بوضوح أثناء الفحص الطبي، ولا تظهر للأصدقاء أو العائلة أو زملاء العمل.

المرحلة الثالثة

ضعف إدراكي خفيف (يمكن تشخيص مرض الزهايمر في المرحلة الأولية في بعض الحالات وليس كلها).

المرحلة الرابعة

التدهور المعرفي المعتدل (يمكن تشخيص مرض الزهايمر في المرحلة الأولية في بعض الحالات وليس كلها) وفق رأ ي الأطباء موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر.

المرحلة الخامسة: التدهور المعرفي المتقدم قليلاً

  1. لا يمكن للمريض الاستمرار في العيش دون بعض المساعدة في أنشطة الحياة اليومية بالترتيب.
  2. أخذ حمامًا، وبدأ في الرفض، على الرغم من الحاجة الواضحة للاستحمام.
  3. الاستمالة وإهمال الحلاقة وتمشيط الشعر وتنظيف الأسنان.
  4. اختيار الملابس، واختيار الملابس غير النظيفة، وتكرار ارتداء نفس الملابس، أو تغييرها بشكل متكرر.
  5. لبس الملابس أو ارتدائها مقلوبة أو بالترتيب الخاطئ.
  6. أثناء المقابلة، لا يستطيع المريض ذكر الجوانب الرئيسية لحياته الحالية مثل العنوان أو رقم الهاتف لسنوات عديدة، وأسماء أفراد الأسرة المقربين (مثل الأحفاد)، واسم المدرسة الثانوية أو الكلية التي تخرج منها .
  7. غالبًا ما يعاني من بعض الالتباس فيما يتعلق بالتاريخ أو اليوم من الأسبوع أو الموسم أو المكان.
  8. قد يجد صعوبة في العد التنازلي من 40 ويطرح 4 في كل مرة، أو من 20 ويطرح 2 في كل مرة، على الرغم من أنه متعلم.
  9. يستطيع الأشخاص في هذه المرحلة الاحتفاظ بالحقائق الأساسية عن أنفسهم والآخرين، ويعرفون عمومًا أسماءهم وأسماء أزواجهم وأطفالهم.
  10. لا يحتاجون إلى مساعدة في استخدام المرحاض وتناول الطعام، لكن قد يواجهون بعض الصعوبة في اختيار الملابس المناسبة لارتدائها.
  11. قد تظهر سهولة الإرهاق العقلي كدليل على زيادة الارتباك والعصبية أو حتى صعوبة التعرف على أفراد الأسرة في نهاية اليوم.

المرحلة السادسة: التدهور المعرفي المتقدم

  1. قد ينسى أحيانًا اسم شريك الحياة الذي يعتمد عليه تمامًا للبقاء على قيد الحياة.
  2. سيكون جاهلاً إلى حد كبير بالأحداث والتجارب الأخيرة في حياتهم.
  3. لا يزال يحتفظ ببعض المعرفة عن حياتهم الماضية ولكن بشكل سطحي فقط.
  4. بشكل عام غير مدرك لمحيطه العام والسنة والمواسم الحالية.
  5. عادة ما يعرف اسمه الأول ويمكنه في كثير من الأحيان التمييز بين الأشخاص المألوفين وغير المألوفين في بيئته.
  6. لديه صعوبة في العد من 10 إلى الوراء، وأحيانًا إلى الأمام.
  7. يحتاج إلى بعض المساعدة في استخدام المرحاض وقد يصاب بسلس البول.
  8. سيحتاج إلى المساعدة عند السفر ولكن يمكنه أحيانًا السفر إلى أماكن مألوفة.
  9. غالبًا ما تكون الأنشطة المرتبطة بدورة الليل والنهار مثل النوم وتناول الطعام مضطربة.
  10. يعاني من صعوبة في المشي ويسقط بشكل متكرر.
  11. قد يحدث فقدان الوزن وفق رأ ي الأطباء موضوع عن اليوم العالمي للزهايمر.
  12. وله أن يمر بفترات من التنقل والتجوال المستمر دون معرفة مكان إقامته.
  13. فقدان الاستخدام الوظيفي للغة وقد ينطق الكلمات بشكل عشوائي.
  14. تحصل على تغيرات شخصية عاطفية مختلفة.

المرحلة السابعة: التدهور المعرفي المتقدم جدا

  1. جميع القدرات اللفظية مفقودة في هذه المرحلة.
  2. غالبًا لا يوجد كلام على الإطلاق ، فقط كلمات غير مفهومة وحدوث نادر للكلمات والعبارات القديمة.
  3. لا توجد سيطرة على التبول.
  4. يتطلب المساعدة عند استخدام المرحاض ومضغ الطعام، حتى البلع يصبح صعبًا.
  5. تُفقد المهارات الحركية الأساسية مثل دفع كرسي متحرك أو التحرك ببطء مع تطور هذه المرحلة.
  6. يبدو أن الدماغ لم يعد قادرًا على إخبار الجسم بما يجب فعله.
  7. عادت ردود الفعل العصبية البدائية التي كانت موجودة في الطفولة إلى الظهور.
  8. عدوى متعددة وتكرارها.
  9. فقدان الوزن.
  10. تقلص العضلات.
  11. ظهور تقرحات الفراش.

قد يهمك

هل كان هذا الموضوع مفيدا ؟

زر الذهاب إلى الأعلى