موضوع عن اليوم العالمي للاعاقة

موضوع عن اليوم العالمي للاعاقة يوافق اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة 3 ديسمبر من كل عام، وقد تم إنشاء هذا اليوم الدولي من قبل وكالات الأمم المتحدة ذات الصلة في عام 1992 لمساعدة الأشخاص ذوي الإعاقة.

ويخصص اليوم أيضًا لزيادة المعرفة والفهم لقضايا الإعاقة لضمان حقوقهم ومساعدتهم على زيادة وعيهم وفهمهم للإعاقة، وتعزيز معنوياتهم وثقتهم بأنفسهم لمشاركتهم في الحياة الاقتصادية والسياسية.

تابعونا عبر بسيط دوت كوم.

موضوع عن اليوم العالمي للاعاقة

  • أعلنت سلطات الأمم المتحدة ذات الصلة، بموجب القرار 3/47، يومًا من العام للاحتفال بذوي الاحتياجات الخاصة.
  • تتجلى أهمية هذا اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، الذي يحتفل به في 3 ديسمبر، من خلال التأكيد على دعم حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، والتي تمس جميع المجالات والوظائف المهنية والاجتماعية، ومجال التنمية.
  • بالإضافة إلى ذلك، نعمل على زيادة الوعي بهذه الظروف الاستثنائية في جميع جوانب الحياة المجتمعية.
  • مثل: الثقافة والاقتصاد والفن والحياة الاجتماعية.
  • تم وضع العديد من البرامج لضمان مشاركة الأشخاص ذوي الإعاقة في العمل الإنساني والأنشطة المجتمعية.
  • نسعى جاهدين لزيادة المشاركة والتمكين لتحقيق أهداف عادلة لذوي الاحتياجات الخاصة.

مقدمة موضوع عن اليوم العالمي للاعاقة

  • يمكن للأشخاص الذين يعانون من متلازمات عقلية ونفسية وجسدية أن يؤثروا على من حولهم.
  • يمكن للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة التأثير على طريقة عيشهم في المجتمع.
  • هذه الإعاقات ليست عقلية فحسب، بل هي أيضًا إعاقات سمعية وبصرية وشلل وإعاقات أخرى.
  • الحبسة وكل هذه الإعاقات تؤثر على ذوي الاحتياجات الخاصة عقليا وجسديا.

 تعريف ذوي الاحتياجات الخاصة 

  • إنهم أشخاص غير قادرين على التعامل مع محيطهم، فهم غير قادرين على الاندماج في المجتمع لأنهم بحاجة إلى رعاية واهتمام الآخرين.
  • لذلك يجب أن نتواصل معهم مباشرة، ونمنحهم الثقة والراحة، ويجب أن نسمح لهم بالاندماج معنا في حياتنا اليومية.

أهداف اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة

  • التزمت الوكالة المسؤولة عن الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة في جدول أعمال الأمم المتحدة لعام 2030.
  • وهي تمكن الأشخاص ذوي الإعاقة من ضمان استفادتهم من العناصر المتغيرة للمجتمع.
  • حيث تعمل مع منظمات متخصصة في دعم ذوي الاحتياجات الخاصة يمكن تمثيلها.
  • في هذا المستوى، يرتبط هؤلاء الأفراد بالهيئات الحكومية والعديد من المرافق الأكاديمية.
  • إنه شخص يتطوع لمساعدة هؤلاء الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة على تحقيق تنميتهم.

بعد ذلك، نضمن أن يعيش الأشخاص ذوو الإعاقة أفضل حياتهم، وقد تم ذكر العديد من هذه الأهداف في الخطط التي وضعتها الأمم المتحدة، والتي تستهدف بشكل خاص هذه الفئة الاجتماعية من ذوي الاحتياجات الخاصة،

وسوف نشرح هذه الأهداف لكم على النحو التالي:

  • يجب أن نضمن حصولهم على التعليم وأن نوفر لهم الوصول إلى التعليم. يتم ذلك من خلال بناء مجموعة كاملة من المباني التعليمية لهم لضمان مساعدتهم.
  • نحن نضمن أن يتم تضمين الأشخاص ذوي الإعاقة في جميع المجالات.
  • لذلك من الضروري إنشاء أنظمة تلبي احتياجاتهم، والمدن والأماكن المخصصة لهذه المواقف، فنحن نقوم بإنشاء أنظمة نقل لتسهيل حركتهم وتبسيطها، ولكن بتكلفة منخفضة حتى يتمكنوا من الوصول إلى حيث يريدون الذهاب دون عوائق.
  • يجب التأكيد على أهمية جمع كافة البيانات المتعلقة بالتنمية المستدامة وتتبع أهدافها والتركيز على البيانات الخاصة بالأشخاص ذوي الإعاقة والتي بدورها تصنفهم حسب احتياجاتهم.
  • هذه هي الطريقة التي تم بها إنشاء برنامج دولي يسمى الاتصالات الدولية للتأكد من أننا نتعرف على العوائق التي تحول دون الاتصال، لذلك علينا أن ندرك أن التواصل هو حق من حقوق الإنسان.

إلى هنا نصل إلى خاتمة مقالنا موضوع عن اليوم العالمي للاعاقة، نتمنى أننا كنا عند حسن ظنك بنا.

قد يهمك

هل كان هذا الموضوع مفيدا ؟

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى