لماذا نحتفل بعيد الاستقلال في المغرب ؟

لماذا نحتفل بعيد الاستقلال في المغرب ؟ كما هو معلوم أن عيد الاستقلال يعتبر من أهم المناسبات التي تحتفل بها جميع الدول العربية، وفي هذا اليوم نالت البلاد استقلالها من الاحتلال الغاصب، وتم إعلان قيام دولة حرة، وطبعا كل عام يتم إحياء ذكرى هذه الذكرى التاريخية التي ستكون خالدة في العقول والقلوب، وبالنظر إلى هذا وبالتزامن مع اقتراب موعد عيد الاستقلال في المغرب، نقدم لكم في المقال موضوعا عن عيد الاستقلال في المغرب علي موقع بسيط دوت كوم.

لماذا نحتفل بعيد الاستقلال في المغرب

يعتبر هذا اليوم من أهم الأعياد الوطنية التي تحتفل بها الدولة كل عام تخليدا لذكرى إنهاء الاستعمار الذي يعرف باسم عيد الاستقلال.

علاوة على ذلك، غالبًا ما يكون هذا اليوم عطلة وطنية في البلاد ، تمامًا كما يحتفل المغاربة بهذه المناسبة الوطنية كل عام، في الثامن عشر من نوفمبر.

وتكريمًا لعودة ملكهم محمد إلى المغرب حيث نفي هذا الملك إلى مدغشقر.

كان ذلك عندما كانت البلاد تحت الحماية الفرنسية، وفي هذا اليوم تم إعلان استقلال المغرب العربي رسميًا من الاحتلال الفرنسي والإسباني.

عيد الاستقلال بالمغرب

  • لا شك في أن عيد الاستقلال هو تلك الذكرى التاريخية العظيمة، وهو عطلة رسمية في المغرب.
  • وذلك بحسب ما أعلنته الحكومة في البلاد، وكذلك أنه من المقرر إقامة حفل استقبال ضخم، ويقام في القصر الإمبراطوري.
  • بالإضافة إلى ذلك، تقام العديد من المسيرات الملونة، وتباع الأطباق التقليدية في الشارع احتفالاً بهذه المناسبة.
  • يشار إلى أن ملك المغرب الكبير محمد الخامس بعد عودته من المنفى إلى الوطن، وذلك في الثامن عشر من نوفمبر من العام 1955 م.
  • وأعلن انتهاء وصاية فرنسا على المغرب الذي نال استقلاله وحريته.
  • وعليه، أصبح هذا اليوم حدثًا تاريخيًا يتم الاحتفال به كل عام.

موضوع عن عيد الاستقلال بالمغرب

طبعا الذكرى السنوية لاستقلال المغرب أصبحت العيد الرسمي الذي يحتفل به المغاربة.

كما يعتبرونه يوما تكريما لكل التضحيات التي قدمتها الأجيال السابقة التي ناضلت من أجل الحفاظ على وحدة الوطن المغربي الذي نال استقلاله.

كلمة بمناسبة عيد الاستقلال بالمغرب

طبعا شعب الدولة المغربية يستعد كثيرا لهذه المناسبة الوطنية العظيمة، ويتم التحضير للعديد من هذه الفعاليات والأنشطة المتنوعة. وكذلك كلمات وعبارات رائعة مكتوبة بمعانيها التي تعبر عن هذا اليوم العظيم وهنا نضع لكم كلمة بمناسبة عيد الاستقلال في المغرب وهي:

  1. ارفعوا رؤوسكم في يوم العزة هذا في بلدنا المغربي.
  2. في يوم استقلالك يا وطني نرفع الالهام الى علو السماء ونكرم الرؤوس في لباسها تاج المجد والفخار ونرسل للروح أجمل وعطاء الولاء، ونحكم على أرضكم الطاهرة أجمل تعبيرات الفداء وكل عام ووطني الغالي ألف ألف خير.
  3. كل الحب والولاء لأجدادنا وآباءنا الذين نالوا حريتنا بدمائهم.
  4. كل عام بلدنا حر وثابت وفخور به.
  5. الوطن ليس أرضا نعيش عليها، ولكنه كيان يعيش فينا، وعيد الاستقلال ليس مثل الأيام الأخرى، وتاريخه ليس مثل أي تاريخ آخر، ولكنه تاريخ صنعه رجال عظماء وليسوا. صنع بالصدفة.
  6. نحن فخورون بالعالم كله في ذكرى الاستقلال في بداية أعيادنا ، ومبروك لنا وبلدي معكم، ومبروك لكم أبناؤكم أصحاب التطلعات العالية الذين انحنوا لخالقها فقط، و كل عام وشعبنا الطيب وأمتنا العربية ألف ألف خير.

الاحتفال بعيد الاستقلال بالمغرب

  • كل عام ومقاومتنا شعبنا بخير.
  • كل عام وأمتنا الحبيبة وقيادتها وشعبنا بخير بمناسبة عيد الاستقلال الذي يأتي علينا كل عام لزيادة حبنا وصلتنا بوطننا.
  • وفق الله وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان، واستمرار التقدم والازدهار، وفي كل عام، الوطن، قائد الوطن والشعب ألف ألف خير.
  • كل عام وشعبنا الصامد بخير.
  • ها هي الأيام تقترب، واليوم الذي يحمل في طياته أجمل ذكريات الماضي الذي ينفخ نسماته العطرة في سماء الوطن يقترب ليقول له كل عام وأنت يا وطني ألف خير في يوم استقلالكم الميمون.
  • لا كلمات ولا شعر ولا بلاغة. ماتت بلادنا فرحاً في حريتها. بالشموع والورود زينت شوارعنا تعبيرا عن فرحتنا بكم، عيد استقلال المغرب بلدي الحبيب.
  • أحيي هذا البلد وقيادته في عيد الاستقلال بالمغرب، الابن الذي يحب وطنه، وهو والدته وأبيه وكل ما لديه في هذه الحياة.

مظاهر الاحتفال بعيد الاستقلال في المغرب

بعد أن أوضحنا لماذا نحتفل بعيد الاستقلال في المغرب سوف نتحدث في السطور التالية عن مظاهر الاحتفال بعيد الاستقلال في المغرب:

  1. إنها هذه الذكرى التاريخية العظيمة، وتعتبر ذكرى خاصة لأهل المغرب، ويحتفل بها كل عام.
  2. تقام العديد من الفعاليات والفعاليات الرائعة، ونوضح تجليات الاحتفال بعيد الاستقلال في المغرب في الفقرات التالية.
  3. يقام حفل استقبال ضخم في القصر الإمبراطوري.
  4. علاوة على ذلك، تقام المسيرات الملونة.
  5. ومن تلك المظاهر بيع الأطباق التقليدية في الشوارع.
  6. يتم تنفيذ العديد من المسرحيات والحوارات الوطنية القيمة.
  7. كما يتم تلاوة القصائد الوطنية التي تساهم في تغذية روح الانتماء لدى الطلاب.
  8. أيضا الغناء والعزف على النشيد الوطني.

عيد الاستقلال 2022

اليوم 11/18 هو يوم مجيد خلده المغاربة. إنه اليوم الذي استقلت فيه دولة المغرب، بعد تضحيات كثيرة قدمها العرش والشعب المغربي.

إنه المثال الحقيقي والدليل القاطع على عظمة تضحية الملك التي قدمها من أجل استقلال شعبه، كما أنه دليل على الإخلاص والولاء الذي قدمه الشعب للقائد.

وهو موعد انتهاء الحماية والحجر الذي فرضه الاستعمار منذ عام 1912 م.

تنبع أهمية هذا اليوم من نضال الشعب وبطولاته الكبيرة في الحفاظ على مقدسات الوطن، وإجماع الشعب على تحرير الوطن من الاستعمار.

إما من الاستعمار الفرنسي أو الإسباني الذي كان يسيطر على المناطق الجنوبية من المغرب.

ما هو التاريخ الاستعماري للمغرب؟

بدأت الضغوط الاستعمارية على المغرب في القرن التاسع عشر الميلادي.

في بعض الأحيان كان يأخذ طابعًا عسكريا، وفي أحيان أخرى كان يتخذ إجراءات اقتصادية ودبلوماسية.

كل ذلك كان يهدف إلى السيطرة على أجزاء من أرض المغرب، وتجسد الضغط العسكري الأوروبي في مواجهتين.

الأولى كانت عام 1844 م في مدينة أصلي مع الفرنسيين، وانتهت بهزيمة المغرب.

ووقعت المواجهة الثانية عام 1859 م في مدينة تطوان مع الجيش الإسباني.

إضافة إلى ذلك، تعرض المغرب لعدد من الضغوط الاقتصادية الشديدة، وانتهت هذه الضغوط بالتوقيع على عدد من الاتفاقيات التجارية.

كانت أحكام تلك المعاهدات تهدف إلى إفادة الاقتصاد الأجنبي برمته، بما في ذلك المعاهدة الموقعة عام 1856 مع بريطانيا.

مسيرة استقلال المغرب عهد الملك محمد الخامس

  • هذا اليوم هو يوم عطلة رسمية في البلاد، ويتم الاحتفال به من خلال إقامة حفل استقبال كبير في القصر الإمبراطوري، حيث تجوب العديد من المسيرات الملونة الشوارع.
  • بالإضافة إلى انتشار الباعة الجائلين الذين يبيعون الطعام المغربي التقليدي في هذا اليوم.
  • اعتلى الملك محمد الخامس عرش المغرب في الثامن عشر من نوفمبر عام 1927 م.
  • كان يبلغ من العمر ثمانية عشر عامًا في ذلك الوقت، وخلال فترة حكمه خاض المغرب معركته الحاسمة على طريق الاستقلال.
  • في 11 يناير 1944، تم تقديم وثيقة تطالب باستعادة المغرب لوحدته الكاملة وسيادته، وإنهاء الحماية عليها.
  • في التاسع من أبريل عام 1947 ألقى قصر محمد الخامس بمدينة طنجة كلمة عرفت باسم خطاب طنجة.
  • أدى هذا الخطاب إلى تصعيد المقاومة من أجل إنهاء الحماية على أرضهم، وفي عام 1953 م، تم نفي محمد الخامس مع العائلة المالكة إلى مدغشقر.
  • أدى ذلك إلى اندلاع ما سمي بثورة الملك والشعب، لكن الملك محمد الخامس عاد مع أسرته إلى أرض المغرب عام 1955 م.
  • في 2 مارس 1956، اعترفت الحكومة الفرنسية باستقلال المغرب من خلال إعلان مشترك بين الحكومة الفرنسية ومحمد الخامس.
  • وهكذا حقق المغرب استقلاله المنشود، ووقعت اتفاقيات أخرى مع إسبانيا في السابع من أبريل 1956 م، أعيدت بموجبها الأراضي المغربية الشمالية.

عهد الملك الحسن الثاني حول عيد استقلال المغرب

بعد توضيح لماذا نحتفل بعيد الاستقلال في المغرب بالتفصيل نتحدث الان في السطور التالية عن عهد الملك الحسن الثاني حول عيد استقلال المغرب:

  1. في الثاني والعشرين من الشهر نفسه، انضم المغرب إلى الأمم المتحدة، وتمكن من استعادة إقليم طرفاية من الإسبان عام 1958.
  2. بعد وفاة الملك محمد الخامس عام 1961، تولى الملك الحسن الثاني العرش في 3 مارس من نفس العام.
  3. واصل مسيرة استقلال بلاده. في عام 1962، تم إجراء استفتاء على أول دستور وتمت الموافقة عليه.
  4. وعليه، تحول المغرب إلى ملكية دستورية، وأعيدت سيدي إفني عام 1969.
  5. في عام 1975، خرج حوالي 350 ألف متطوع من أجل ما يسمى بالمسيرة الخضراء.
  6. تجاوزت هذه المسيرة خطوط الاستعمار نحو الصحراء المغربية، وفي نفس العام تم التوقيع على معاهدة مدريد التي نصت على إعادة الأراضي المغربية الصحراوية.

تاريخ عيد الاستقلال في المغرب

يحتفل المغاربة كل عام بعيد الاستقلال في الثامن عشر من نوفمبر تكريما لعودة ملكهم محمد إلى المغرب.

تم نفي الملك محمد إلى مدغشقر عندما كانت البلاد تحت الحماية الفرنسية.

في مثل هذا اليوم أعلن الملك استقلال المغرب عن الاحتلال الفرنسي والإسباني الذي استمر 44 عاما.

الاستقلال المغرب

اليوم 11/18 هو يوم مجيد خلده المغاربة. إنه اليوم الذي استقلت فيه دولة المغرب، بعد تضحيات كثيرة قدمها العرش والشعب المغربي.

إنه المثال الحقيقي والدليل القاطع على عظمة تضحية الملك التي قدمها من أجل استقلال شعبه، كما أنه دليل على الإخلاص والولاء الذي قدمه الشعب للقائد.

وهو موعد انتهاء الحماية والحجر الذي فرضه الاستعمار منذ عام 1912 م.

تنبع أهمية هذا اليوم من نضال الشعب وبطولاته الكبيرة في الحفاظ على مقدسات الوطن، وإجماع الشعب على تحرير الوطن من الاستعمار.

إما من الاستعمار الفرنسي أو الإسباني الذي كان يسيطر على المناطق الجنوبية من المغرب.

متي يحتفل المغاربة بعيد الاستقلال في المغرب؟

  • يستعد المغرب للاحتفال بعيد الاستقلال الذي يصادف 18 نوفمبر من كل عام.
  • وهو يعتبر يوم عظمة ويوم انتصار يحتفل فيه الشعب المغربي في كافة الأقاليم والمدن المغربية.
  • إنه اليوم الذي دوى فيه المغرب بعد العديد من الشهداء والتضحيات من أجل الوصول إلى الحلم المغربي.
  • يعتبر تاريخ انتهاء الاستعمار والحماية التي حددها الاستعمار عام 1912.
  • ويوم الاستقلال المغربي هو أحد الأيام التي ينتظرها الكثير من المواطنين في المغرب للاحتفال بذلك اليوم.

معلومات عن المغرب العربي

  • كثير من الناس مهتمون بالتعرف على الكثير من المعلومات حول المغرب.
  • المغرب بلد عربي من القارة الأفريقية ويقع في أقصى الجزء الشمالي الغربي من قارة إفريقيا.
  • الرباط عاصمتها، والدار البيضاء هي أكبر مدن المغرب، وعاصمتها الاقتصادية.
  • يطل المغرب من الجهة الشرقية على البحر الأبيض المتوسط، ومن الجهة الغربية على المحيط الأطلسي، وبينهما يقع مضيق جبل طارق.
  • تحدها من الجانب الشرقي الجزائر ومن الجانب الجنوبي موريتانيا.
  • تبلغ مساحة دولة المغرب حوالي 710850 كيلومتر مربع، يعيش فيها ما يقرب من 33848242 نسمة.

قد يهمك

هل كان هذا الموضوع مفيدا ؟

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى