مواقع

لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب

لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب من الشائع البحث عنها من طرف محبين البرمجة، للوصول إلى تطبيقات الويب في شكلها النهائي وبدء عملها، يتطلب ذلك استخدام لغة برمجة، نتناول في هذا المقال كل لغة من لغات البرمجة المستخدمة في تصميم تطبيقات الويب بمزاياها بالإضافة إلى بعض العيوب فيها، كما نتناول أكثر لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب.

نطلعك فيما يلي علي أكثر لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب، عبر موقع بسيط دوت كوم.

ما هي لغات البرمجة؟

لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب
لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب

تختلف لغات البرمجة وفقًا للغرض الذي تستخدم من أجله، ولكن يمكننا تحديد لغات البرمجة بطريقة مبسطة، فهي مجرد مجموعة من التعليمات الخاصة التي تمت كتابتها للمبرمج لتنفيذها من خلال الكمبيوتر.

مستويات لغات البرمجة

يمكننا تقسيم مستويات لغات البرمجة إلى مستويين:

  • اللغات منخفضة المستوى.
  • اللغات مرتفعة عالية المستوى.

اللغات منخفضة المستوى

فيما يلي اللغات منخفضة المستوى لـ:

  • لغة الآلة

من المعروف أن الكمبيوتر يفهم لغة واحدة فقط، لكونها تحتوي على صفر وقيمة واحدة فقط، من أهم ميزات هذه اللغة صعوبة استخدامها؛ هذا لأنها تحتوي على دلالات مباشرة للعملية التي يتم تنفيذها، أو لأنها تتضمن قيم بيانات مباشرة وصريحة.

  • لغة التجميع

هي لغة تم العمل عليها لتكون بديلاً للغة الآلة، حيث يمكن تحويلها بسهولة اليها لأن لغة التجميع أسهل في الفهم والتنفيذ، وذلك لعدة نقاط منها ما يلي:

  • أوامره مكتوبة باللغة الإنجليزية.
  • يتضمن المترجم الخاص به لتحويله بسهولة إلى لغة الآلة.
  • من السهل فهمها وتطبيقها.

اللغات عالية المستوى لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب

بمرور الوقت، تم تطوير لغة البرمجة المستخدمة بشكل متكرر لتصميم تطبيقات الويب بسرعة، مما أدى إلى ظهور العديد من اللغات المتطورة والمتقدمة من اللغات التي سبقتها في العديد من النقاط التالية

  • من الممكن تجاهل التفاصيل المعقدة للتعامل مع المكونات المادية البسيطة للكمبيوتر.
  • من خلالها يمكنك استخدام الوظائف المجهزة لمساعدتك في التعامل مع الذاكرة والمعالج بشكل غير مباشر مما يساهم في توفير الوقت والجهد لإنجاز المهام المطلوبة في أسرع وقت.

تنقسم هذه اللغات إلى قسمين:

  • لغات البرمجة الإجرائية

من خلاله، يتم كتابة كود خاص يستهدف وظيفة واحدة، والتي تسمى إجراء “proocedure”، حيث يمكننا استدعاء هذا الإجراء في كل مرة نحتاج إليه بدلاً من كتابته في التعليمات، يمكننا أيضًا تقسيم البرنامج إلى وحدات مستقلة أصغر، مما يسهل صيانته واستخدامه، أشهر هذه اللغات الإجرائية هي التالية:

  1. Pascal.
  2. Go.
  3. C.
  4. Basic.
  • لغات برمجة بالكائنات

تختلف لغات برمجة الكائنات عن اللغات الإجرائية من حيث أنها تغلف البيانات بعمليات خاصة من خلال كائن مخصص يشير إليها، حيث يتم تمييز كل كائن من خلال الأفعال والسمات الخاصة به؛ لذلك، تتمتع لغات البرمجة بالكائنات بالمزايا التالية:

  • ساهم في تطوير البرامج التي لها وجهات روسومية.
  • يمكن اكتشاف الأخطاء واللغة السهلة والبسيطة بسهولة.
  • سهولة إضافة أو تعديل البرنامج الذي تمت كتابته.

من أشهر لغات البرمجة بالكائنات ما يلي:

  • C++
  •  C#
  •  JAVA
  •  Python
  •  PHP 
  • Visual Basic

لغات البرمجة السائدة

المقصود بلغات البرمجة السائدة هي لغة برمجة تُستخدم كثيرًا في تصميم تطبيقات الويب، والتي تتماشى مع احتياجات البرمجة العصرية، وهي لغة عالية المستوى، فيما يلي نقاط توضيحية لهذه اللغات مع وظائف كل منها:

  1. PHP:Visual Basic: Python: لغة بايثون تُستخدم بكثرة في تطبيقات الويب، وهي تعدد المهام وتنفذ الأوامر المتعلقة بآلية التطبيق وشكله، وتتميز بخفة وزنها وصلاحيتها على المدى الطويل.
  2. JAVA: لغة قديمة وعريقة، لكنها أصعب من لغة بايثون، ولديها حجم تخزين كبير، وتستخدم بشكل أساسي في برمجة تطبيقات الألعاب.
  3. C: استخداماته محدودة ولا تعطي الكثير من الخيارات للمبرمج، ولهذا السبب يتم استخدامه كلغة تكميلية وليست ضرورية في أغلب الأحيان، ويستخدم في تطبيقات أنظمة التشغيل.
  4. PHP: لغة php هي لغة برمجة تُستخدم بكثرة لتصميم تطبيقات الويب ذات مهام الاتصال والتواصل، مثل مواقع الدردشة، وهو أمر صعب بعض الشيء، لكن نتائجه حصرية ومميزة.
  5. Visual Basic: إحدى اللغات المستخدمة في التطبيقات الأساسية مثل أنظمة تشغيل الصوت والفيديو، وتتميز تطبيقاتها بالسرعة.

لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب

التعرف على لغة برمجة يكثر استخدامها لتصميم تطبيقات الويب يلزمه الحديث عن خواص هذه اللغة وعن ميزاتها وعيوبها، وهذا ما ستجده في السياق التالي:

أنواع لغات البرمجة

تعد أنواع لغات البرمجة المستخدمة في تصميم تطبيقات الويب من بين اللغات عالية المستوى فقط، ولا تستخدم لغات منخفضة المستوى، فهي تطبيقات حديثة تتطلب خفة وسرعة، وكلها هي أيضًا لغات ذات بُعد أمان وخصوصية، وهي مقسمة إلى 5 أنواع:

HTML, PHP, JAVA, CSS, XML

في ما يلي، سنراجع معًا خصائص كل لغة بالتفصيل.

لغة برمجة  JAVA


اخترعها James Gosling في عام 1991 وتم تطويرها على مر السنين لتصبح لغة البرمجة الأولى المستخدمة كلغة برمجة تستخدم بشكل متكرر لتصميم تطبيقات الويب، ولكن كان ذلك قبل ظهور لغة Python.

  • لغة قوية في خوارزميتها وتعطي تطبيقات ذات كفاءة تشغيلية عالية، وتعمل على جميع أنظمة التشغيل الشائعة، وفيما يلي مزاياها وعيوبها.

مميزات لغة JAVA

  • مناسب للعديد من هياكل التطبيقات مثل الألعاب وتطبيقات الهواتف الذكية وتطبيقات المكاتب والمزيد.
  • يعمل على جميع أنظمة التشغيل الشائعة (Windows, Mac OS, Linux, Unix, Android ).
  • تمت برمجة معظم أجهزة الكمبيوتر حول العالم على JAVA، حيث إنها اللغة الحديثة التي ظهرت بقوة في هذا العصر في وقت مبكر.
  • سهل الاستخدام ولكنه يتطلب بعض التقنيات للتعلم.
  • تطبيقاته سريعة الأداء وسريعة الاستجابة.
  • يتمتع بحصانة أمنية عالية من الهجمات الإلكترونية، ولهذا السبب تشتهر البنوك باستخدامه في تطبيقات الويب الخاصة بهم.
  • تقوم JAVA بمهام متعددة حيث يمكن للتطبيق تنفيذ أكثر من أمر واحد في نفس الوقت.

عيوب لغة JAVA

  • تعتبر التطبيقات التي تستخدم لغة برمجة JAVA ذات حجم تخزين كبير نسبيًا.
  • صحيح أنه سهل، لكن لغة بايثون أسهل وأكثر شيوعًا لدى المبتدئين في البرمجة.
  • باهظة الثمن بعض الشيء مقارنة بالعديد من لغات البرمجة الأخرى.
  • هناك صعوبة في التعامل مع نظام ايفون والأجهزة اللوحية الكبيرة.

لغة HTML

إنه اختصار لـ (Hyper Text Markup Language)، وهو خاص بشكل أساسي بفهارس تطبيقات الويب، ولهذا السبب تعتبر لغة برمجة تستخدم بشكل متكرر لتصميم تطبيقات الويب بطريقة تكميلية وليست أساسية.

يقوم بعدد من المهام  بما في ذلك: إنشاء الفهارس، وربط الصور ومقاطع الفيديو، وكتابة النصوص، وإضافة الروابط، وغيرها، والتي تختص بتعريف العلامات والتصنيفات للموضوعات على الويب.

مميزات لغة HTML

  •  أساسي في تصميم تطبيقات الويب لأنه لا غنى عنه للمهام التي تقوم بها.
  •  سهل التعامل ولا يتطلب درجات علمية متقدمة للتعلم.
  • يوفر مخرجات أمان عالية الخصوصية.
  • يحافظ على جودة الصور ومقاطع الفيديو التي يتم تحميلها على المواقع.
  •  يرتبط بالعديد من أساسيات محرك البحث جوجل مثل SEO Yost.

عيوب لغة HTML

  • لا ينفذ تطبيق الويب بالكامل من البداية إلى النهاية، بل يعتبر لغة تكميلية كما ذكرنا سابقًا.
  • يُفترض أنه يحافظ على الخصوصية ولكنه يفتقر إلى التحقق من الروابط والصور ومقاطع الفيديو قبل تحميلها على الموقع.
  • بطيء في بعض المهام مثل مهام الترجمة.

قد يهمك ايضا 

هل كان هذا الموضوع مفيدا ؟

زر الذهاب إلى الأعلى