كم رمضان صام رسول الله وأهم ما تميز به صيام رسولنا الكريم

كم رمضان صام رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

هل دار في ذهنك هذا السؤال من قبل؟

هل لديك إجابة أم لا؟

هذا ما سوف يدور حوله مقالنا اليوم عبر موقعنا المميز بسيط دوت كوم

أتمنى لكم قراءة ممتعة ومفيدة.

كم رمضان صام رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

فرض الصيام على المسلمين في السنة الثانية للهجرة، وتوفي النبي في السنة الحادية عشرة من الهجرة. وبذلك يكون قد أدرك شهر رمضان تسع مرات فقط، وهذا ما أجمع عليه الفقهاء وأهل العلم.

مقالات ذات صلة

حيث قال الإمام النووي رحمه الله في كتابه المجموع “صام رسول الله صلى الله عليه وسلم تسع سنين، لأنه فرض الصيام في شهر شعبان من السنة الثانية للهجرة. وتوفي النبي صلى الله عليه وسلم في شهر ربيع الأول سنة إحدى عشر للهجرة”.

أول يوم صامه النبى صلى الله عليه وسلم

قد أجبت فى الفقرة السابقة على كم رمضان صام رسول الله صلى الله عليه وسلم.

ماذا عن اليوم الأول في أول رمضان صامه صلى الله عليه وسلم؟

إن أول يوم صامه النبي صلى الله عليه وسلم هو يوم الأحد الموافق للسادس والعشرين من شهر شباط سنة ستمائة وأربع وعشرين ميلادي. الموافق تاريخه للهجرة الأول من شهر رمضان من العام الثاني للهجرة، هو أول يوم صامه الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم وعلى آله وأصحابه الصالحين.

 كم رمضان صام رسول الله وبم يتميز صيامه؟

صام النبي صلى الله عليه وسلم تسع سنين كما أوضحنا، ويتميز صيام النبي صلى الله عليه وسلم بالعديد من الصفات، وسوف نذكر منها ما يلي:

التمييز بين الفجرين

وهما الفجر الكاذب والفجر الصادق، أما الأول فهو البياض المستطيل الساطع، المصعد كذنب السرحان، وفيه لا تحل صلاة الصبح ولا يحرم على الصائم تناول الطعام.

وأما الثاني، فهو الأحمر المستطير، المعترض رؤوس الجبال، والشعاب المنتشرة في الطرق والبيوت والسكك. وهنا تحل الصلاة ويحرم الطعام، فضلاً عن تمييز نبينا المصطفى بين الفجرين حث الصحابة التنبه لهذا الأمر في صيامهم، وبقوله نجد الاختلاف الذي ميزه بينهما.

إتمام صيام النهار إلى الليل

كان نبي الله صلى الله عليه وسلم يحرص في صيامه على اكتمال النهار حتى الليل. فقد كان يأمر أحد أصحابه بالوقوف في مكان مرتفع يتمكن من خلاله التأكد من غياب قرص الشمس كاملا بغض النظر عن ضوئها، وبعد ذلك يتناول طعام الإفطار،

فقد روى عن عمر الخطاب رضي الله عنهم أن النبي قال:{إِذَا أقْبَلَ اللَّيْلُ مِن هَا هُنَا، وأَدْبَرَ النَّهَارُ مِن هَا هُنَا، وغَرَبَتِ الشَّمْسُ فقَدْ أفْطَرَ الصَّائِمُ}.

تأجيل السحور

فرض الله جل وعلا الصيام علينا، كما كتبه على الذين من قبلنا من أهل الكتاب.

وقد كان الوقت والحكم وفق ما فرض على أهل الكتاب بالا يأكلوا، ولا يشربوا، ولا ينكحوا بعد النوم حتى الليلة القابلة.

ولما أمر النبي بالصيام، حث أصحابه على تناول وجبة السحور.

فضلاً عن الدور الكبير للسحور في زيادة الرغبة في الصيام، وتخفيف المشقة على الصائم.

وهو ما يميز صيام المسلم عن صيام أهل الكتاب، وروى عن عمرو بن العاص أن النبي صلى الله عليه وسلم قال

{فَصْلُ ما بيْنَ صِيَامِنَا وَصِيَامِ أَهْلِ الكِتَابِ، أَكْلَةُ السَّحَرِ}.

تعجيل الفطور

إذا ما غربت الشمس بغض النظر عن الحمرة الشديدة أفطر النبي صلى الله عليه وسلم ففي ذلك مخالفة لليهود والنصارى فهم يؤخرون الإفطار حتى ظهور النجم.

عن سهل بن سعد قال النبي

{لا تَزالُ أُمَّتي على سُنَّتي ما لم تَنتظِرْ بفِطْرِها النُّجومَ}.

إفطار النبي على تمر أو رطب أو ماء

كان النبي يفطر قبل أن يصلي المغرب على رطبات، وإن لم تك فعلى تمر، وإن لم توجد فعلى الماء، وحض أصحابه على ذلك، لما فيه من فائدة فإعطاء السكريات للجسم على معدة فارغة أنفع.

والصوم يصيب الجسم بنوع من اليبس ويكمل بالغذاء إذما رطب بالماء.

قال أنس بن مالك رضي الله عنه- يصف إفطار سيد المرسلين عليه الصلاة والسلام

{كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يفطر قبل أن يصليَ على رطباتٍ، فإن لم تكن رطباتٌ فتُميراتٌ، فإن لم تكن تُميراتٌ، حسا حسَواتٍ من ماءٍ}.

دعاء النبي عند الإفطار

ورد في حديث شريف عن النبي، بأنه كان يقول عند الإفطار {ذهب الظمأُ وابتلتِ العروقُ وثَبَت الأجرُ إن شاء اللهُ}.

وطالما حرض على إكثار الدعاء عند وقت الفطور، روي عن عبد الله بن عمرو بن العاص أن النبي قال: {إنَّ للصائمِ عند فِطره دعوةً لا تُردُّ}

اقرأ أيضاً: فضل شهر رمضان

كم رمضان صام رسول الله وهل صام غير رمضان؟

علاوة على تسع سنوات صام فيها النبي صلى الله عليه وسلم رمضان كان يصوم في غير رمضان أياماً مثل :

  • كان النبي يصوم شهراً كاملاً قبل أن ينزل عليه الوحي.
  • بعد البعثة كان يصوم يومي الاثنين والخميس.
  • كان النبي يصوم ثلاثة أيام من كل شهر على طريقة أبينا آدم، وهي ما يسمى بالأيام البيض.
  • التسع الأوائل من ذى الحجة.

صيام الايام البيض

ما هي الأيام البيض وهل كان النبي صلى الله عليه وسلم يصومها

إن الأيام البيض التي كان يصومها النبي هي الأيام التي يظهر فيها القمر من أول الليلة حتى آخرها، وسميت بالأيام البيض كونها مشرقة. وهي أيام الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر من كل شهر، وقد حافظ النبي صلى الله عليه وسلم على صيامها، كما حث على ذلك بقوله:

صيام ثلاثة أيام من كل شهر صيام الدهر، والأيام البيض صبيحة ثلاثة عشر وأربع عشر وخمسة عشر.

التسع الأوائل من ذي الحجه

إن عدد الأيام التي كان يصومها النبي صلى الله عليه وسلم في شهر ذي الحجة هو التسع الأوائل من ذي الحجة.

وتعتبر الأيام الأوائل من ذي الحجة من الأيام المباركة، حيث دعا النبي صلى الله عليه وسلم استغلالها بصالح الأعمال. كما أنه واظب على صيام التسع الأوائل من ذي الحجة.

وأما اليوم العاشر فلا، فهو يوم النحر ولا يجوز صيامه. وقد روي عن أم المؤمنين حفصة أنها قالت: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة ويوم عاشوراء وثلاثة أيام من كل شهر).

كم رمضان صام رسول الله وفضل الصيام؟

كم رمضان صام رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ كانت الإجابة تسع سنوات. علمنا فيها النبى صلى الله عليه وسلم كيف نصوم؟ وماذا نفعل وماذا نتجنب في صيامنا؟

فالصيام عبادة عظيمة ينبغى علينا حسن تطبيقها. وقد جعل الله بابا فى الجنة لدخول الصائمين يقال له باب الريان. لمن صام رمضان إيمانا وإحتسابا وأحسن فيه العمل واجتهد.

(1)

اقرأ أيضاً: كفارة إفطار رمضان

وفى نهاية مقالي ادعو الله ان يجعل الله الريان بابكم والفردوس ثوابكم والكوثر شرابكم.

وبهذا القدر نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا بعد أن أجبنا على سؤال كم رمضان صام النبي صلى الله عليه وسلم؟

وتناولنا في سطورنا أول يوم صامه النبي، وصفات صيامه، والأيام التي كان يصومها من كل شهر.

 

المصادر[+]

هل كان هذا الموضوع مفيدا ؟

زر الذهاب إلى الأعلى