فوائد العمل التطوعي

فوائد العمل التطوعي العمل التطوعي له فوائد عديدة للمتطوعين الذين يقدمون مساهمة كبيرة في المجتمع والتنمية الشخصية على جميع المستويات، يتم العمل التطوعي من قبل الجميع من أجل تجديد وتنمية جميع مجالات المجتمع والحفاظ على درجة الاعتماد المتبادل بين الناس.

 عبر موقع بسيط نطلعك علي فوائد العمل التطوعي

فوائد العمل التطوعي

العمل التطوعي، وهو أحد الحركات التي تهدف إلى تحقيق عدد من الأهداف المهمة، وهو عبارة عن مجموعة غير رسمية من الخطط والالتزامات الذاتية والبيانات التي تحدد الأطراف المشاركة في العمل بأهدافها الخاصة، وفي معظم الحالات تقرير كل العمل المنجز يتم رصد العمل التطوعي في الغالب حول الوعي وإرادة هذا الشخص.

فوائد العمل التطوعي للفرد والمجتمع

نطلعك أدناه على فوائد التطوع في المجتمع، وفوائده للأفراد والمجتمع: 

  • العمل التطوعي مهم جدًا للشباب فهو يساعدهم على اكتساب الشعور بالانتماء لوطنهم ويزيد من الوعي لحماية جميع المعالم الوطنية الهامة.
  • العمل التطوعي هو هدف عظيم لتكريس وقت الشباب وطاقتهم للقيام بأشياء تفيدهم وتفيد المجتمع، بدلاً من مخالفة الدين والعادات والقوانين.
  • يساعد العمل التطوعي على تقوية عزيمة الشباب حيث يتعرفون أكثر على احتياجات الفقراء في المجتمع ونقاط الضعف في المجتمع، وبالتالي العمل على تقويتها.
  • العمل التطوعي هو هدف كبير للغاية لتقوية مهارات الاتصال في المجتمع، والمهارات التي يحتاجها الشباب في الحياة الواقعية.
  • الهدف من العمل التطوعي هو زيادة الوعي بشكل كبير من خلال توزيع ثروة المجتمع ورعاية الفقراء، وهذا العمل بشكل عام يمكّن الفرد ويشجعه على أن يكون أكثر نجاحًا على المستوى الشخصي.

أهمية التطوع في الإسلام

الإسلام يحثنا بشدة على تكريس أنفسنا للعمل التطوعي والخيري من أجل إعلاء التعاليم الدينية الثمينة، وهذه بعض الآيات والأحاديث النبوية التي تدعونا للتفرغ للعمل التطوعي:

  • قال تعالى: فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ
  • قال تعالى: وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ أَيْنَ مَا تَكُونُوا يَأْتِ بِكُمُ اللَّهُ جَمِيعاً إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ
  • لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: تبسُّمُك في وجهِ أخيك صدقةٌ، وأمرُك بالمعروفِ صَدَقةٌ، ونهيُك عن المُنكَر صدقةٌ، وإرشادُك الرجُلَ في أرضِ الضَّلالِ لك صدقةٌ، ونصرُك الرجلَ الرَّديءَ البصرِ لك صدقةٌ، وإماطتُك الحَجَر والشَّوك والعَظم عن الطريقِ لك صَدَقةٌ، وإفراغُك مِن دَلوك في دلوِ أخيك لك صدقةٌ
  • قال الرسول عليه الصلاة والسلام: من كان معه فضلُ ظهرٍ فليَعُدْ به على من لا ظهرَ له . ومن كان له فضلٌ من زادٍ فليَعُدْ به على من لا زاد له
  • وقال في حديث آخر: أحبُّ الناسِ إلى اللهِ عزَّ وجلَّ أنفعُهم للناسِ وأحبُّ الأعمالِ إلى اللهِ سرورٌ تدخِلُهُ على مسلِمٍ أو تكْشِفُ عنه كُرْبَةً أو تَقْضِي عنه ديْنًا أوْ تطردُ عنه جوعًا، ولَأَنْ أمْشِيَ معَ أخٍ لي في حاجَةٍ أحبُّ إلِيَّ مِنْ أنْ أعتكِفَ في هذا المسجِدِ شهْرًاً”

أطلعناك علي فوائد العمل التطوعي وأهمية العمل التطوعي في الإسلام، وفيما يلي بعض المواضيع التي

مقالات ذات صلة

قد تهمك: 

هل كان هذا الموضوع مفيدا ؟

زر الذهاب إلى الأعلى