الكثير يتساءل عن ما هي قصة حياة الإمام محمد الباقر وكم كانت مدة إمامته؟، حيث أنه مؤسس الثورة الشيعية العلمية، وروى عنه الكثير من العلماء الكثير من الروايات في مجالات متعددة مثل الفقه، والتوحيد الإضافة إلى السنة النبوية، والأخلاق السليمة.

ما هي قصة حياة الإمام محمد بن الباقر وكم كانت مدة إمامته؟

كانت حياة الإمام محمد كالآتي:

  • ولد الإمام محمد بن الباقر عليه السلام في المدينة المنورة يوم الجمعة الموافق 1 من رجب 57 ه‍.
  • يوجد البعض من العلماء يعتقدون أنه ولد يوم 3 من صفر فمن المحتمل أن يكون قد ولد في يوم منهم.
  • الذي سمى الإمام باقر بهذا الإسم هو جده رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • جعل كنيته هي الباقر قبل ولادة الإمام محمد بالكثير من السنوات.
  • من خلال رواية الكثير من الأئمة أثبت أن الذي سماه هو جده رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • استشهد الإمام محمد الباقر في يوم 7 من شهر ذي الحجة 114 ه‍.
  • يوجد خلاف واضح على سنة وفاته.
  • قاموا بدفن الإمام محمد الباقر في المدينة المنورة، وبالتحديد في البقيع.
  • اختلف الكثير في مسألة من الذي قتل الإمام محمد.
  • لكن من الممكن أن تكون كل الاحتمالات صحيحة.
  • حيث أنه شيء وارد أن تتم المؤامرة على قتله من قبل جهات وأيدي متعددة.
  • لأنه كان على عداوة واضحة مع قبيلة ابن هاشم و بني أمية أيضا، وكانوا يعاملون الإمام بطريقة سيئة.
  • من خلال هذه الاحتمالات يمكن الشك في هاتين القبيلتين في اشتراكهم في قتل الإمام محمد.
  • من المؤكد أن هشام بن عبد الملك قام بالاستعانة بعدد من الرجال يأمن على سره معهم كي يقتلوه.
  • فقد قام بالاستعانة بإبراهيم ابن الوليد الذي كان واحد من أخطر عناصر المؤامرة.
  • حيث كان إبراهيم عدو كبير لجميع أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • وهو وضع خطة الهجوم على الإمام محمد وكانت خطة محكمة.
  • حيث أن إبراهيم كان يتردد باستمرار على بيت الإمام محمد.
  • لذلك سوف يقتله بكل سهولة لذلك كانت الخطة معتمدة عليه.
  • حتى قتل الإمام باقر بواسطة هؤلاء الخائنين.

اقرأ أيضًا: من صفات الإمام محمد بن سعود الحكمة والقيادة

من هم زوجات الإمام باقر وأولاده؟

كانت عائلة الإمام محمد الباقر كالآتي:

  • تزوج من السيدة أم مروة وأنجبت له ابنه الإمام الصادق.
  • كما تزوج مرة ثانية من السيدة أم حكيم بنت أسيد الثقفي.
  • السيدة أم حكيم أنجبت له ولدين اثنين.
  • أما عن زوجته الثالثة السيدة أم ولد فقد أنجبت له 3 من الأولاد.
  • الإمام باقر كان لديه 5 من الذكور و بنتان اثنان أي كان يمتلك سبعة أولاد.

طفولة الإمام محمد وحضوره في كربلاء

كانت طفولته في المدينة المنورة، حيث:

  • قصة الإمام محمد كل طفولته بجانب والده وجده أيضا.
  • وجلس معهم لمدة 4 سنوات، كما أنه كان حاضرا لواقعة عاشوراء أيضا في كربلاء.
  • حيث قال الإمام محمد:

“قتل جدي الحسين واي أربع سنين وإني أذكر مقتله، وما نالته في ذلك الوقت”.

  • وكان مجاهدا في سبيل الله بكل ما أوتي من قوة.

اقرأ أيضًا: من هو الخليفة الذي أدخل نظام الشرطة في الإسلام؟

إمامته والأدلة الكافية على هذه الإمامة

كانت إمامة محمد الباقر مليئة بالأحداث والجهاد في سبيل الله، حيث:

  • أخذ الإمام محمد الباقر لقب الإمامة في عام 95 ه‍.
  • كان له الحق في أخذ لقب الإمامة بعد وفاة أبيه.
  • استمر الإمام محمد الباقر كإمام للشيعة حتى مقتله واستشهاده عام 114 ه‍.
  • يوجد رواية أخرى أنه استمر حكمه حتى عام 117 ه‍.
  • قد روي عن الإمام بن عبد الله الأنصاري.
  • أنه قد سأل النبي صلى الله عليه وسلم وقال يا رسول الله ومن الأئمة من ولد على بن أبي طالب.
  • فقال عدد من الأئمة ثم ذكر الإمام محمد الباقر وقال سوف تدركه يا جابر.

من هم الأئمة الذين عاصرهم الإمام محمد أثناء إمامته؟

عاصر الإمام محمد عدد من الخلفاء وهم:

  • الخليقة وليد بن عبد الملك.
  • كما عاصر الخليقة سليمان بن عبد الملك.
  • أيضا الخليفة عمر بن عبد العزيز.
  • يزيد بن عبد الملك.
  • كما كان موجود في عصر خلافة هشام بن عبد الملك.
  • كانوا معظم هؤلاء الخلفاء ما عدا عمر بن عبد العزيز الذي كان عادل ومنصف.
  • حيث كانوا باقي الخلفاء ظالمين ومستبدين لجميع المسلمين في الأرض و خاصة الشيعة منهم.

اقرأ أيضًا: بحث عن الدولة الأموية وأشهر خلفائها

نود أن نقول أننا ذكرنا كل ما يخص قصة حياة الإمام محمد الباقر وكم كانت مدة إمامته، حيث أنه كان من الأئمة الذين يبذلون قصارى ما في جهدهم حتى يقوموا بحماية الإسلام والمسلمين.