النظافة الشخصية قبل الولادة

النظافة الشخصية قبل الولادة مهمة جدا لتلائم الحياة القادمة فمع الامومة تختلف درجة الاهتمام بالعناية الشخصية.

هل يزيد التعرق معك؟ هل اصبح شعرك دهنياً؟

عندما يبدأ نبض الجنين ومع  الحمل تحتاجي الى تغيير الكثير من العادات للعناية بالنظافة الشخصية.

تعلمين ان هناك العديد من الطرق المتبعة والتي تحتاجين اليها في جدولك اليومي؟

النظافة الشخصية قبل الولادة

كيف احضر نفسي للولادة!

من الأفضل دائما ان تبحث المرأة الحامل عن ما يجعلها في راحة بال وتقلل من المعاناة النفسية واليومية.

ومع مسئلة النظافة الشخصية قبل الولادة الامر هام وخطير.

هل اعتنيتي بجسمك من قبل؟

هل تواجهين الصعوبات للحفاظ على روتين النظافة الشخصية قبل الولادة؟

اليك اهم الارشادات التي تحتاجين لكتابتها والقيام بها:

قومي بأخذ حمام يوميا على الأقل مرة واحدة في الشتاء واجتنبي الجو البارد مع الحمام الساخن.

اما اثناء فصل الصيف فعليكي استخدام الماء الدافئ والاستحمام على الأقل اربعة مرات.

ماذا عن حمام الاسترخاء الذي يساعد في تقليل التشنجات ؟

الاسترخاء هام جدا لحماية الطفل وحمايتك واعلمي ان كل ما تشعري به كإمراة حامل يتأثر به الطفل.

ومن الأفضل عدم التعرض للحرارة الزائدة التي قد تؤثر على الطفل.

عندما يبدأ الجسم بالتخلص من الرواسب والشوائب يعطيكي إحساس الانتعاش.

ومن اهم فوائد النظافة الشخصية قبل الولادة:

تنشيط الدورة الدموية.

زيادة مناعة الجسم.

الإحساس بالراحة النفسية.

وعلي المرأة الحامل تجنب حمامات السباحة خشية دخول البكتيريا والفطريات للرحم عن طريق الجهاز التناسلي .

ترى ما هي علامات الولادة؟ استكشفي معنا المخاض.

إقرأ أيضاً: علامات الولادة

العناية بمنطقة الصدر استعدادا للولادة

النظافة الشخصية قبل الولادة هي من اهم ما يجب القيام به يوميا في جدولك اليومي؟

ما هو جدولك اليومي هل سمعتي عنه؟

التغذية السليمة.

ممارسة الرياضة.

شرب الماء.

الفيتامينات.

الارتخاء والاسترخاء.

مكالمات مع الاحبة فقط لادخال السرور الى النفس.

ومع كل ذلك عليكى ان تهتمي بمنطقة الصدر لان الطفل يحتاج الى الرضاعة لعامين.

مراحل نمو الجنين قبل الولادة؟

إقرأ أيضاً: مراحل نمو الجنين قبل الولادة

كيف تحسني النظافة الشخصية قبل الولادة

استخدام صابون مرطب دون مواد كيماوية للجسم.

استخدام صابون ضد الفطريات والبكتريا للمناطق الحساسة.

استشارة الطبيب عن افضل غسول للبشرة .

تجنب الاقمشة الغير قطنية.

عدم ارتداء ملابس ضيقة.

ولا تنسي ان هذه المرحلة عليكي إضافة بودرة الثلج في جدولك اليومي والزيوت النقية.

واعلمي ان اولى اهتماماتك في جدول النظافة الشخصية قبل الولادة:

حماية الصدر من الالتهابات ويمكن ذلك باستخدام كريم ملطف.

يحتوي على بانثينول مع استخدام حمالات صدر مقاس مناسب .

ارتداء ملابس مطهرة والابتعاد عن النايلون.

حاولي ان تهتمي بمنطقة الصدر وابتعدي عن التعرق!

لانه يسبب التهابات واستخدمي فوطه تنشيف قطن.

النظافة الشخصية قبل الولادة تكون من اخمص القدم الى الرأس فعليكي بالصبر والاجتهاد في المداومة على العناية الشخصية(1) .

ماذا عن العناية بالفم والاسنان؟

المحافظة على نظافة الفم

زيادة هرمون الاستروجين أثناء الحمل يمكن أن يؤدي إلى التهاب اللثة ويسبب الألم والنزيف المتكرر.

أضيفي إلي ذلك المستويات المرتفعة من البروجسترون التي تأتي مع الحمل.

وقد تكونين أرضًا خصبة لتكاثر البكتيريا الموجودة في جير الاسنان،والتي يمكن أن يسبب التهاب اللثة

ولهذا الاهتمام بالاسنان هام من اجل النظافة الشخصية قبل الولادة لكي وللجنين.

هل تعلمي!

انه وفقًا لمجلة العلوم الطبيعية والبيولوجيا والطب.

يمكن للبكتيريا التي تسبب الالتهاب في اللثة أن تدخل مجرى الدم وتصل إلى الجنين.

مما يؤدي في كثير من الحالات إلى انخفاض وزن الأطفال عند الولادة.

لذلك،في حالة وجود أي مشكلة في اللثة،تعاملي مع الأمر بجدية وحددي موعدًا مع طبيب الأسنان.

المحافظة على نظافة البشرة والشعر

مع تعرق جلدك أكثر من المعتاد أثناء الحمل،بسبب التغيرات الهرمونية،تزداد فرص الإصابة بالتهابات الجلد.

مع تقدم الحمل،يزداد وزن المرأة مما يؤدي إلى طيات متعددة في الجسم.

ويتطلب هذا مزيدًا من الاهتمام المركز منك لضمان جفاف الجلد بين الطيات في جميع الأوقات ولمنع العدوى.

يقترح الخبراء استخدام الصابون والشامبو المعتدل للحفاظ على بشرتك وشعرك خاليين من المشاكل.

يُنصح بأن تبتعدي عن المواد الكيميائية مثل ألوان الشعر اى الصبغات أو غيرها من العلاجات الكيميائية / لفرد الشعر.

نظرًا لأن الجلد يكون أكثر حساسية أثناء الحمل.

ويمكن أن تتسبب المنتجات الكيميائية أحيانًا في رد فعل تحسسي مبالغ فيه والذي يصبح بعد ذلك مصدر قلق كبير لكل من الطبيب والأم.

المحافظة على نظافة المهبل

تعاني النساء الحوامل من زيادة الإفرازات المهبلية التي تحفز أحيانًا نمو البكتيريا.

التي يؤدي إلى “التهاب المهبل البكتيري”الذي يسبب مضاعفات للأم وينتقل إلى الرضيع أثناء الولادة.

والحل البسيط

للحفاظ على النظافة الشخصية قبل الولادة ابتعدي عن الجينز الضيق وجفاف المهبل،وتغيير الملابس الداخلية الخاصة بك.

استعدادات الولادة والنظافة الشخصية

اغسلي نفسك جيدًا بالماء العادي وتجنبي أي منتجات غير ضرورية في المهبل،

بما في ذلك الصابون الغير طبي،لأنه يمكن أن يخل بتوازن الأس الهيدروجيني الضروري ويؤثر لصحة المهبل.

ويُنصح بقص شعر العانة أكثر من استخدام الشمع أو استخدام كريمات إزالة الشعر.

للحد من أي فرصة للإصابة أو تفاعلات الحساسية.

واعلمي

انه لا ينصح الاطباء باستخدام أي غسول مهبلي يحتوي على حمض اللاكتيك أو اللاكتوزيروم بدون وصفة طبية.

كما ان ممارسة تنظيف المهبل بقوة باستخدام منتجات متخصصة.

هو بالتأكيد أمر محظور لأن أي تغيير في التوازن الكيميائي الدقيق في المهبل يمكن أن يسبب مشاكل أكثر مما ينفع.

إذا لاحظت وجود رائحة كريهة استشيري طبيب أمراض النساء(2).

المصادر[+]

هل كان هذا الموضوع مفيدا ؟

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى