بالتفصيل الشهر الثالث من الحمل وأهم التعليمات

الشهر الثالث من الحمل يعتبر آخر شهر من الثلث الأول في مراحل الحمل ، وتحدث خلاله الكثير من التغيرات النفسية والجسدية على كل من الجنين والحامل وبالتأكيد تتأثر صحة الحامل، مما يتطلب معرفة الأم مسبقًا بنمو جنينها، لتستطيع التعامل مع هذه التغيرات بطريقة صحيحة، للمحافظة على سلامتها هي وجنينها، كما أن هذه التغيرات تختلف باختلاف طبيعة جسم الحامل، وذلك أمر طبيعي لا داعي للقلق منه.

الشهر الثالث من الحمل وجنس الجنين

هناك الكثير من الأمور التي تستطيع الحامل من خلالها معرفة أنها حامل في ذكر، وهي:

  • أن يكون البطن منخفضًا للأسفل وبارزًا للأمام.
  • ظهور الثدي الأيمن بشكل أكبر عن الأيسر.
  • كثرة حدوث الغثيان والتقيؤ في الصباح بالثلاثة شهور الأولى من الحمل.
  • جفاف البشرة واختفاء رونقها.
  • برودة الساقين ونمو الشعر بهما في وقت قصير.
  • اختفاء حيوية الشعر وانطفاؤه.
  • كثرة حدوث الصداع وتغير لون البول إلى الأصفر.
  • الإكثار من تناول المخللات والموالح.

وبالنسبة إلى إن كانت الحامل حاملا في أنثى، فملامحها تكون:

  • يأخذ البطن شكلا دائريًا ومتجهًا إلى الأعلى.
  • نعومة البشرة وكثرة تساقط الشعر.
  • تغير لون البول إلى الأصفر الفاتح والرغبة في تناول الكثير من الحلويات والعصائر.
  • أكل الثوم دون ظهور رائحته عليها.

شاهد: بالتفصيل الحمل في الشهر السادس واهم التعليمات

طريقة نوم الحامل في الشهر الثالث 

  • يعد حجم البطن صغيرًا في الشهر الثالث من الحمل وينصح الأطباء بعدم نوم الحامل على بطنها وظهرها، حتى لا تحدث لها مضاعفات.
  • خاصة أن النوم على الجانبين أو الأيسر خصوصًا يعد الطريقة الأنسب للنوم، ولا يوجد ضرر من التعود على ذلك من الشهر الثالث.
  • وهناك الكثير من الدراسات التي أكدت أن أنسب وضعية لنوم الحامل تكون على جانبها الأيسر.
  • لأنه يقلل الضغط على الرحم ويزيد تدفق الدم والغذاء إلى الجنين والمشيمة ويحسن عمل الكلى ويطرد السموم من الجسم ويقلل من حدوث الورم للأطراف.
  • ويمكن للحامل أن تضع مخدة تحت بطنها وأخرى خلف ظهرها، لتكون في وضع تنفس صحيح.

بطن الحامل في الشهر الثالث

  • عامة لا يكون شكل البطن واضحًا في الشهر الأول والثاني والثالث من الحمل.
  • كما أن البطن لا يظهر إلا بداية من الشهر الرابع، لكن إن كانت المرأة حاملا في توأم فإن بطنها يظهر في البروز من منتصف الشهر الثالث.
  • وفي آخر الشهر الثالث من الحمل تبدأ كثرة التغيرات الهرمونية وتقلب مشاعرها وحساسيتها.
  • لأنها تؤثر على جميع أعضاء جسمها، وتبدأ أعراض التعب وكثرة النوم، رغم أنه يختلف من حامل إلى أخرى.
  • كما أن صدرها يتورم وتبرز الحلمتان وتظل تعاني من التقيؤ والصداع وكثرة تبولها وتغير وزنها بالزيادة أو النقصان.
  • وتختلف التغيرات من امرأة إلى أخرى، كما أن الأم نفسها من الممكن أن تشعر بأعراض مختلفة من حمل إلى آخر، ولا يتعلق ذلك بنوع الجنين أبدًا.

قد يهمك: بالتفصيل الاسبوع الثامن عشر من الحمل واهم التعليمات

هل تختفي أعراض الحمل في الشهر الثالث

  • لا تختفي جميع أعراض الحمل في الشهر الثالث من الحمل، لكنها تخف كثيرًا عند دخول الحامل الأسبوع الحادي عشر من الحمل.
  • رغم أنها ستظل تشعر بالدوار عندما تقف بسرعة وزيادة الإفرازات المهبلية ونسبة تدفق الدم بالجسم وتغير مستوى الهرمون بالجسم.
  • كما أنها يمكن أن تعاني من البواسير، لذا يجب عليها أن تضيف الكثير من الفاكهة والخضار والأطعمة المليئة بالألياف إلى نظامها الغذائي.
  • ومن الممكن أن تكتسب الحامل في الشهر الثالث من الحمل بعض الوزن الزائد الذي يتراوح ما بين نصف إلى كيلو جرام في الشهر الثالث.
  • لذا يجب أن تتأكد من إضافة ما بين 300 إلى 500 سعرة حرارية في اليوم إلى نظامها الغذائي.
  • مع الابتعاد عن تناول الأطعمة السريعة والإكثار من الفاكهة والخضار والأطعمة المحتوية على البروتين.

 

هل كان هذا الموضوع مفيدا ؟

زر الذهاب إلى الأعلى