أول طبيب في الإسلام، يعتبر أن الأطباء المسلمين قد قاموا بالكثير من الانجازات التي جعلت الطب في ازدهار كبير جداً بسبب المجهودات التي قاموا بها ولذلك سوف نتناول اليوم في موضوعنا هذا من هو أول طبيب في الاسلام

من هو أول طبيب في الاسلام

يوجد الكثير من الأشخاص المهتمين بجميع المجالات المختلفة وخاصة العلوم ونذكر لكم من هو أول طبيب في الاسلام.

  • أول طبيب في الإسلام هو الحارث بن كلدة الثقفي.
  • ولد في بلاد الطائف وذلك قبل أن ينتشر الاسلام وقد تعلم الطب في مدينة اليمن في المدارس الطبية.
  • وقام بالانتقال من اليمن إلى بلاد فارس حتي يتسني له تعلم الكثير من الأمور عن الطب.

نبذة عن أول طبيب في الاسلام

نذكر لكم نبذة عن الحارث بن كلدة الثقفي وذلك بسبب النتائج الواردة العظيمة منه.

  • قام الحارث بن كلدة الثقفي بالسفر إلى الكثير من بلاد الحجاز ليجمع العلوم المتعلقة بالطب.
  • وتعلم أول طبيب في الإسلام كل ما يخص الداء والدواء وبعد ذلك سافر إلى بلاد الفرس.
  • وقد اشتهر عند ملك الفرس لأنه قام بإعطاء نصائح كثيرة.
  • مات أول طبيب في الإسلام على دين الإسلام والذي أعلن إسلامه عند ظهور الإسلام في فترة الخلافة الاسلامية الخاصة بسيدنا عمر بن الخطاب.
  • وذكر بن القيم الحارث بن كلدة الثقفي في كتابه الطب النبوي ولقبه بطبيب العرب.
  • قام الحارث بعلاج سعد بن أبي وقاص وذلك باستخدامه للأعشاب.
  • حيث انه مرض في حجة الوداع مع سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.

أهم أعمال أول طبيب في الاسلام

للحارث بن كلدة الثقفي الكثير من الإنجازات والأعمال المهمة نذكرها لكم:

  • أصبح طبيب العائلة الخاصة بملك الفرس وذلك بسبب براعته في مجال الطب.
  • يتميز أول طبيب في الإسلام بلسانه الذاكي  الفصيح وأنه كان شديد الذكاء.
  • من ضمن أقواله التي اشتهر بها هي المعدة بيت الداء والحمية رأس الدواء .
  • قام بالانشغال في جمع كل ما يخص العلوم الطبية ولذلك تعددت الأعمال الخاصة به.
  • قام بتطوير العلوم الطبية وترجمتها أيضاً للغة العربية ويتميز أيضاً بخبرته العسكرية الكبيرة.
  • زاد اهتمامه بالعلوم العسكرية وقام جيش المسلمين بالاستعانة به في الحروب والقتال.
  • قام بالكثير من التدريبات العملية مع تعلمه الطب والذي كان سبباً في براعته كطبيب.
  • يتميز بنصائحه الطبية الرائعة والتي يستفيد بها الناس في الحياة الخاصة بهم.
  • مكث كثيراً في بلاد الفرس  وزادت خبرته العسكرية الناتجة عن هذا الأمر.
أول طبيب في الإسلام

أول طبيب في الإسلام

الحارث بن كلدة في الإسلام

بدأ الإسلام في الظهور وذلك عندما رجع الحارث بن كلدة للطائف وكان صيته كان عالياً في مجال الطب وقام بمعالجة الكثير من الناس، وقد عالج سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه حيث دعه له رسول الله حين مرضه بالشفاء.

وقام سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم باستدعاء الحارث بن كلدة لكي يقوم بمعالجة سعد بن أبي وقاص، وقام أول طبيب في الاسلام باستخدام التمر والحلبة وقام بخلطها وعلاج.

وفاة الحارث بن كلدة

الحارث بن كلدة هو أشهر الأطباء في الإسلام و يتميز بذكائه الشديد ونذكر لكم كيف توفي:

  • يقال أنه مات مسموماً في الكثير من الأقاويل وكان يجل مع أبي بكر الصديق يأكلون اللحم وكان مسموماً.
  • وهناك روايات أخرى لوفاة أول طبيب في الإسلام ذكرها أبو جعفر الطبري وأبن سعد.
  • وتوفي في الثاني والعشرين من جمادى الآخر وفي العام الثالث عشر من الهجرة.

اقرأ أيضًا: متى يعرف الطبيب الحمل بتوأم وكيف يتم الفحص

من هنا قد ذكرنا من هو أول طبيب في الإسلام الذي يقوم الكثير من الاشخاص بالبحث عنه والذي ولد قبل ظهور الإسلام في عصر الجاهلية وتميز بالترحال للقيام بجمع كل المعلومات الخاصة بمجال الطب وقام بإعلان إسلامه بعد ذلك.